الرئيسية / سلايدر / عاجل.. بعد إقتحام قسم المقطم.. مسجلون خطر أصابوا القوات بعد وفاة أحدهم

عاجل.. بعد إقتحام قسم المقطم.. مسجلون خطر أصابوا القوات بعد وفاة أحدهم

 

أمرت نيابة حوادث جنوب القاهرة، برئاسة المحامى العام الأول المستشار أحمد عز الدين عبدالشافى، اليوم، بسرعة الانتهاء من تحريات المباحث، فى واقعة محاولة اقتحام خارجين عن القانون قسم شرطة المقطم، حيث يتم التحقيق مع 40 متهما فى الواقعة.

وبحسب الشروق، كما صرحت النيابة بدفن جثة المتوفى محمد عفروتو، واستعجلت تقرير الصفة التشريحية للوقوف على أسباب الوفاة، وقررت تشكيل لجنة لفحص التلفيات التى لحقت بسيارات الشرطة.

ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين جرائم التجمهر، والشروع فى تخريب المبانى العامة والأملاك المخصصة للمصالح الحكومية، وإتلاف سيارات شرطة ومواطنين.

وكشف مصدر مسئول فى مديرية أمن القاهرة عن تفاصيل محاولة اقتحام قسم شرطة المقطم فى الساعات الأولى من صباح اليوم، أنه أثناء مرور أحد ضباط القسم لمتابعة الحالة الأمينة فى منطقة الإنشاءات، اشتبه فى مسجل خطر وشهرته «عفروتو»، ولاحظ تعاطيه أقراصا مخدرة «استروكس»، وعثر معه على 18 تذكرة هيروين.

وأضاف المصدر، لـ«الشروق»، أنه أثناء اصطحاب المتهم إلى القسم سقط مغشيًا عليه، فتم نقله إلى المستشفى، وعقب وصوله لتلقى العلاج تبين تعاطيه كمية كبيرة من المواد المخدرة أدت إلى وفاته.

وأفاد المصدر بأن مجموعة من متعاطى المواد المخدرة والخارجين عن القانون، اعتقدوا أن «عفروتو» توفى داخل قسم شرطة المقطم، فأشعلوا سيارتى شرطة بزجاجات مولوتوف، كما ألقوا حجارة على أبواب القسم، ما تسبب فى إصابة عدد من رجال الأمن، وتحطيم واجهة القسم، وتم القبض على عدد منهم.

وأشار إلى أن رجال الشرطة، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية، يطاردون العناصر الهاربة والخارجين عن القانون لإحالتهم إلى النيابة.

وشهد محيط قسم شرطة المقطم إجراءات أمنية مكثفة، وأغلقت الشوارع المحيطة به، كما انتقل مدير أمن القاهرة اللواء خالد عبدالعال، إلى المكان لفحص الواقعة، ووجه بسرعة ضبط العناصر الإجرامية التى هاجمت القوات.

وقال عدد من شهود عيان إنهم فوجئوا بتجمهر العشرات من أهالى منطقة الزلزال أمام قسم شرطة المقطم محاولين اقتحامه، بعد أن وردت إليهم أنباء بوفاة محتجز داخله، ورشقوا رجال الشرطة بالحجارة والمولوتوف، فيما أطلقت الشرطة الأعيرة النارية فى الهواء، بعدما فشلت محاولات اقناعهم بالانصراف، فى محاولة لتفريقهم.

وأضاف شهود العيان أن القوات ألقت القبض على عدد من مهاجمى القسم بمساعدة أهالى المنطقة، وأوضحوا أن المتجمهرين حرقوا سيارتى شرطة وسيارة ملاكى فى محيط الحاجز الأمنى للقسم، وحضرت 5 سيارات للحماية المدنية للسيطرة على النيران قبل امتدادها إلى القسم.

وأوضحوا أن عددا من الأهالى ناشدوا على مواقع التواصل الاجتماعى ضرورة مراقبة المنازل، بعد انتشار الخارجين عن القانون فى الشوارع المحيطة بالقسم، وتهديد المواطنين بسرقة الشقق السكنية.

فيما طالبت والدة المتوفى بتشريح جثة نجلها لبيان سبب الوفاة، موضحة أن ابنها كان محتجزا داخل القسم، مطالبة أيضا بسماع أقوال زملائه داخل الحجز، للوقوف على حقيقة الواقعة.

عن ashramasy

المصداقية.. الموضوعية.. الإيجابية.. الاحترام المتبادل.. طريقى لقلب الآخر

شاهد أيضاً

جائزة ريادة الأعمال فى عُمان تعكس منافسة كبيرة للشباب للوصول للأسواق العالمية

مهند أبو عريف احتفلت سلطنة عُمان  بتتويج 13 فائزا بجائزة ريادة الأعمال  حيث أعلنت النتائج …

اترك تعليقاً