الرئيسية / رأي / الطاقة المتجددة “الحل” لتقلبات المناخ

الطاقة المتجددة “الحل” لتقلبات المناخ

د. نبيلة سلطان

إستشارى الطاقة المتجددة والبيئة

مع تزايد الإهتمام العالمى بمستقبل الطاقة المتجددة وما يثار حول عدم ديمومة المصادر التقليدية  للطاقة لإرتفاع أسعار الوقود وتأثيره على تكاليف وأسعار النقل والمواصلات براً وبحراً وجواً بالإضافة إلى إرتفاع أسعار السلع والخدمات والمواد الأولية وزيادة  الإنبعاثات الحرارية من غاز ثانى أكسيد الكربون المتسبب فى ظاهرة الإحتباس الحرارى نتيجةً للتعدى المستمر على الموارد والثروات الطبيعية والتغيرات المناخية التى ستتعرض لمخاطرها  كل المنطقة العربية.

لذلك كانت هناك ضرورة ملحة لإيجاد آليات جديدة وحلول عملية سريعة وسناريوهات مستقبلية تتعامل مع الواقع للوصول إلى مستقبل واعد فى ظل تنافسية عالمية وتحديات إقتصادية جسيمة

ولهذا كان أفضل مفتاح للمستقبل هو الدخول بقوة  فى عالم الطاقة المتجددة لتحقيق رؤى جديدة تجمع بين المصادر المتجددة للطاقة والإستثمار والتمويل والبحوث والإستخدام الأمثل للتقنيات والتكنولوجيا المتقدمة لإنتاج الطاقة النظيفة أو الطاقة الخضراء مثل الطاقة الضوئية والشمسية وطاقة الرياح وطاقة المياة والطاقة الأرضية ..مع التركيز على مفهوم العمارة الخضراء والمدن الخضراء كمدخل للبناء والتشييد المستدام للحد والتكيف مع تأثير التغيرات المناخية المتوقعة، بالإضافة إلى إتباع أساليب الإنتاج الأنظف والحد من التلوث الناتج من إستخدام الطاقة التقليدية والتأكيد على دور الإعلام فى التوعية بأهمية الطاقة المتجددة (مفتاح المستقبل) لإحداث التوازن بين التنمية الإقتصادية والإجتماعية مع مراعاة البعد البيئى وصون الطبيعة ومواردها وتطبيق نظام الإدارة المتكاملة للبيئة والطاقة المتجددة لضمان صحة وسلامة الإنسان والأجيال القادمة .

ومن هنا تأتى أهمية بناء شراكات وتعاون طويل المدى مع العلماء والباحثين  والمؤسسات العلمية والأكاديمية والصناعية والقطاع الخاص والمستثمرين لتفعيل إستخدام التطبيقات والتقنيات الحديثة  فى مجال إنتاج الطاقة من الطاقة المتجددة وتنفيذ خطة الدولة للتنمية المستدامة   2030

ولتوفير الطاقة لابد من دعم إستخدام  تكنولوجيا الليد الموفرة  وإستخدام السخانات الشمسية لتخزين الطاقة الشمسة و طرحها للمواطنين بسعر إقتصادى مع التركز على خلق الوعى بأهمية ترشيد إستهلاك الطاقة ونشر الثقافة العلمية فى مجالات الطاقة المتجددة للحد من التغيرات المناخية لدى الجمهور بإستخدام كل وسائل الإعلام…وإدخال مفاهيم ومصطلحات وأنواع الطاقة المتجددة ضمن برامج التعليم النظامى حتى المرحة الثانوية وإتاحة الفرص لإكتشاف وتشجيع الإبتكارات وتطبيقها على أرض الواقع.سلطان

dr.nabila47@yahoo.com

عن ashramasy

المصداقية.. الموضوعية.. الإيجابية.. الاحترام المتبادل.. طريقى لقلب الآخر

شاهد أيضاً

لا.. لتدويل القدس! (1)

د. سهيلة زين العابدين حمّاد لكم اعتصرني الألم وأنا أقرأ المقطع الأخير من مقال الدكتورة …

اترك تعليقاً